خريطة الموقع
الجمعة 19 يناير 2018م

تيار التمرد القضائي  «^»  إلا تسييس القضاء..!  «^»  200 قَاضٍ ونص هزيل  «^»  العرائض المسيّسة !  «^»  القضاء ليس حزباً سياسياً  «^»  إيهٍ أيّها القضاة  «^»  لا تلتفتوا إلى هؤلاء  «^»  إذا كان خصمك القاضي فمن تقاضي ؟!  «^»  أخيرا: 510 قضاة ينتصرون لمطالبنا القديمة!  «^»  المناكفة ضد إصلاح القضاء! جديد المقالات
أمر ملكي: يعاقب بالسجن كل من شارك في أعمال قتالية خارج المملكة أو الانتماء للتيارات أو الجماعات الدينية والفكرية المتطرفة  «^»  محافظ هيئة الاستثمار يزور مشروع الملك عبدالله لتطوير مرفق القضاء  «^»  أمر ملكي بترقية وتعيين (40) قاضياً بوزارة العدل  «^»  فتح مكتب لخدمة أصحاب الفضيلة القضاة  «^»  اجتماع تنسيقي لتهيئة محاكم الاستئناف بالمملكة لتطبيق نظامي المرافعات الشرعية والإجراءات الجزائية  «^»  التصريح الصحفي بشأن جدول أعمال الاجتماع السادس  «^»  بمشاركة عدد من القضاة.. وزارة العدل تنظم برنامج في القضاء الجماعي  «^»  الشورى: آراء الأعضاء في وسائل الإعلام لا تعبر بالضرورة عن رأي المجلس  «^»  حملة تصحيحية لضبط العمل القضائي في السعودية تقاوم بمعترضي مشروع الإصلاح والتطوير  «^»  معاناة المرأة السعودية داخل المحاكم .. بين تأجيل الجلسات ومماطلة الأزواج جديد الأخبار


مكتبة الأخبار
الأخبار العامة 2010
حقوقية تحذر من (التحرش الجنسي) الالكتروني

حقوقية تحذر من (التحرش الجنسي) الالكتروني
حقوقية تحذر من (التحرش الجنسي) الالكتروني

حقوقية تحذر من (التحرش الجنسي) الالكتروني


ليلى الخميري - القطيف

حذرت الباحثة بالهيئة الوطنية لحقوق الإنسان بقسم الطفولة الاختصاصية أمل الدار من خطر التحرش الجنسي الالكتروني ، مشددة على ضرورة مراقبة الأهل ومتابعتهم لكل ما يشاهده الطفل ويتلقاه عبر التقنية الالكترونية ، مبينة آليات التدابير والإجراءات لحماية الأطفال على الصعيد الاجتماعي والثقافي التوعوي والتقني والتشريعي .

وبينت الدار في حوار مفتوح مع الأمهات أقيم في روضة القطيف النموذجية، أسباب التحرش بأنه أحد أخطاء الوالدين أو الأقارب أو الخدم أو الاعلام أو أخطاء شخصية ، موضحة أن هناك مؤشرات من خلالها يتم معرفة إذا كان الطفل قد تعرض إلى تحرش من خلال مؤشرات جسدية ومؤشرات اجتماعية . ونوهت إلى أهمية الاستماع والحوار بين الأم والطفل ، مشددة على أهمية نقل المفاهيم للطفل حسب المراحل العمرية .

ووجهت الأمهات إلى التوعية بالثقافة الالكترونية لحماية أطفالهن ، معددة أهم ما يساعد على تطبيق الحماية من إعلام الطفل بأهمية حفظ معلوماته الشخصية على الحاسب لنفسه فقط محذرة من خطورة الإدمان على الإنترنت ، وشددت على أهمية نشر الثقافة الحقوقية والتوعوية في المفهوم العام لحقوق الطفل من خلال الأهالي والروضات .

وذكرت المحامية بهيئة حقوق الإنسان بالمنطقة الشرقية نوال البواردي ان المملكة وافقت على نظام مكافحة جرائم المعلوماتية عام 2007 م ، وذلك للحد من وقوع الجرائم المعلوماتية (الالكترونية) .

وعددت أنواع الجرائم الالكترونية ومنها جرائم الاستغلال غير القانوني للبيانات المخزنة على الحاسب وجرائم اختراق أجهزة الحاسب بتدمير المعلومات وجرائم استخدام أجهزة الحاسب الآلي بشكل غير قانوني والجرائم التي تتم من خلال استخدام أجهزة الحاسب للتخطيط لجريمة معينة أو ارتكابها .

وأوضحت أن مرتكبي الجريمة الالكترونية يقسمون إلى أربع مجموعات منهم الموظفون العاملون في مراكز الحاسب الآلي والموظفون الساخطون على مؤسساتهم أو شركاتهم وفئة العابثين في الحاسب مثل الهكرز والأشخاص العاملون في مجال الجريمة المنظمة عبر استخدام أجهزة الحاسب الآلي .
تم إضافته يوم الخميس 30/12/2010 م - الموافق 24-1-1432 هـ الساعة 1:16 مساءً

اضف تقييمك

التقييم: 3.84/10 (651 صوت)


القائمة الرئيسية

جديد مكتبة الصور

جديد مكتبة البطاقات

جديد مكتبة الجوال


جديد مكتبة الصوتيات


Powered byبرنامج الموقع الشامل انفنتيv2.0.5
Copyright © dciwww.com
Copyright © 2008 www.alqodhat.com - All rights reserved


الصور | المقالات | البطاقات | الجوال | الأخبار | الفيديو | الصوتيات | المنتديات | الرئيسية