خريطة الموقع
السبت 20 يناير 2018م

تيار التمرد القضائي  «^»  إلا تسييس القضاء..!  «^»  200 قَاضٍ ونص هزيل  «^»  العرائض المسيّسة !  «^»  القضاء ليس حزباً سياسياً  «^»  إيهٍ أيّها القضاة  «^»  لا تلتفتوا إلى هؤلاء  «^»  إذا كان خصمك القاضي فمن تقاضي ؟!  «^»  أخيرا: 510 قضاة ينتصرون لمطالبنا القديمة!  «^»  المناكفة ضد إصلاح القضاء! جديد المقالات
أمر ملكي: يعاقب بالسجن كل من شارك في أعمال قتالية خارج المملكة أو الانتماء للتيارات أو الجماعات الدينية والفكرية المتطرفة  «^»  محافظ هيئة الاستثمار يزور مشروع الملك عبدالله لتطوير مرفق القضاء  «^»  أمر ملكي بترقية وتعيين (40) قاضياً بوزارة العدل  «^»  فتح مكتب لخدمة أصحاب الفضيلة القضاة  «^»  اجتماع تنسيقي لتهيئة محاكم الاستئناف بالمملكة لتطبيق نظامي المرافعات الشرعية والإجراءات الجزائية  «^»  التصريح الصحفي بشأن جدول أعمال الاجتماع السادس  «^»  بمشاركة عدد من القضاة.. وزارة العدل تنظم برنامج في القضاء الجماعي  «^»  الشورى: آراء الأعضاء في وسائل الإعلام لا تعبر بالضرورة عن رأي المجلس  «^»  حملة تصحيحية لضبط العمل القضائي في السعودية تقاوم بمعترضي مشروع الإصلاح والتطوير  «^»  معاناة المرأة السعودية داخل المحاكم .. بين تأجيل الجلسات ومماطلة الأزواج جديد الأخبار


مكتبة الأخبار
المجلس الأعلى للقضاء
مذكرة تفاهم بين المجلس الأعلى للقضاء وجامعة الملك سعود

مذكرة تفاهم بين المجلس الأعلى للقضاء وجامعة الملك سعود
مذكرة تفاهم بين المجلس الأعلى للقضاء وجامعة الملك سعود

مذكرة تفاهم بين المجلس الأعلى للقضاء وجامعة الملك سعود



متابعات :

في إطار التعاون القائم بين الأجهزة الحكومية ولتحقيق تطلعات وتوجيهات مقام خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني حفظهم الله فقد وقع أمس معالي رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشيخ الدكتور صالح بن عبدالله بن حميد مع معالي مدير جامعة الملك سعود الدكتور عبدالله بن عبدالرحمن العثمان مذكرة تفاهم بين الجامعة والمجلس , وسيقوم معهد الملك عبدالله للبحوث والدراسات الاستشارية بالجامعة وفق هذه المذكرة بتقديم الدراسات والاستشارات في جميع مجالات عمل المجلس الأعلى للقضاء , وتزويد المجلس بالكفاءات المؤهلة للمساهمة في تطوير أعمال المجلس , وتقديم الاستشارات المتخصصة للمجلس , إضافة لإعداد حقائب تدريبية في المجالات التدريبية التي يحتاجها المجلس . فيما سيقوم المجلس بموجب هذه المذكرة بدعم كرسي الأبحاث والدراسات القضائية في الجامعة .

وعقب توقيع مذكرة التفاهم , قال معالي الشيخ الدكتور صالح بن عبدالله بن حميد رئيس المجلس الأعلى للقضاء , بأن القضاء في المملكة وجد منذ وضع اللبنات الأولى لتأسيس المملكة على يد القائد المؤسس الملك عبدالعزيز طيب الله ثراه كل عناية واهتمام وما مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير مرفق القضاء إلا تأكيد لهذا الاهتمام , وأكد أن المجلس الأعلى للقضاء يعمل باستمرار على تأمين كافة السبل التي تعين على تحديث وتطوير القضاء في المملكة , وتابع يقول : نهتم بالتعاون مع المختصين والمعنيين بالجوانب العلمية للعمل سوياً على دعم مسيرة القضاء في المملكة . وأشاد الشيخ ابن حميد بالمكانة العلمية التي تتبوؤها اليوم جامعة الملك سعود , وقال : نتابع باعتزاز ما تحقق ويتحقق لجامعة الملك سعود من منجزات علمية تسجل جميعها باسم الوطن , وانطلاقا من المكانة التي تحتلها الجامعة ولما تضمه الجامعة من برامج علمية متنوعة وكراسي بحث في تخصصات علمية كثيرة , إضافة لما تضمه الجامعة من خبراء وأعضاء هيئة تدريس يحملون أعلى الشهادات العلمية ؛ فإننا في المجلس الأعلى للقضاء نتطلع لبناء تعاون استراتيجي مع الجامعة يكون المستفيد منه القضاء في المملكة . واختتم معالي رئيس المجلس الأعلى للقضاء حديثه بسؤال الله عز وجل أن يسبغ على خادم الحرمين ثوب الصحة والعافية وأن يجزيه خيراً على ما يقدمه للقضاء والقضاة في بلادنا الطاهرة وأن يوفق جامعة الملك سعود والمجلس الأعلى للقضاء لما فيه خير وصلاح المجتمع وأبنائه ولخدمة القضاء في المملكة .

من جانبه أشاد معالي مدير جامعة الملك سعود الدكتور عبدالله بن عبدالرحمن العثمان بالتطور البشري والتقني والإداري الذي يشهده القضاء في المملكة واعتبره نقلة نوعية في مسيرة القضاء في المملكة وتتحقق بفضل الدعم والرعاية الذي يجده سلك القضاء من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني يحفظهم الله وبجهود مباركة من معالي رئيس المجلس الأعلى للقضاء وأصحاب المعالي أعضاء المجلس , ونوه بالخطوات العلمية والعملية المميزة التي تتم في المجلس الأعلى للقضاء . وأكد أن جامعة الملك سعود وبجميع ما تملكه من خبرات وكوادر بشرية وجمعيات علمية وكراسي أبحاث وبرامج علمية متنوعة لن تتردد في دعم المؤسسات المعنية بالقضاء في المملكة . وبيّن د. العثمان بأن جامعة الملك سعود تهتم بالمشاركة المجتمعية مع كافة مؤسسات المجتمع ولديها الرغبة في نقل معرفتها لكافة مؤسسات المجتمع .

وأوضح عميد معهد الملك عبدالله للبحوث والدراسات الاستشارية الدكتور محمد بن عطية الحارثي , بأن مدة مذكرة التفاهم التي تم توقيها بين جامعة الملك سعود ممثلة في المعهد والمجلس الأعلى للقضاء ستكون ثلاثة سنوات قابلة للتجديد , وأوضح بأن المعهد باشر في تشكيل فريق عمل مشترك يضم مختصين من الطرفين لتفعيل مذكرة التفاهم التي تم توقيعها , وتابع يقول : سيتم إعداد خطط عمل وتقارير دورية لمتابعة تنفيذ كافة بنود المذكرة . وقدم د.الحارثي شكره وتقديره لمعالي الشيخ الدكتور صالح بن حميد رئيس المجلس الأعلى للقضاء وللمسؤولين في المجلس لثقتهم في قدرات وإمكانيات جامعة الملك سعود , وذكر بأن المعهد سيستمر ذراعاً قوياً للجامعة بتجسيده لمفهوم الاقتصاد المبنى على المعرفة من خلال استثمار إمكانات وموارد الجامعة لتحقيق إيرادات ذاتية تسهم في استمرار العملية التطويرية والبحثية في الجامعة.
تم إضافته يوم الثلاثاء 15/02/2011 م - الموافق 12-3-1432 هـ الساعة 3:01 صباحاً

اضف تقييمك

التقييم: 5.13/10 (580 صوت)


القائمة الرئيسية

جديد مكتبة الصور

جديد مكتبة البطاقات

جديد مكتبة الجوال


جديد مكتبة الصوتيات


Powered byبرنامج الموقع الشامل انفنتيv2.0.5
Copyright © dciwww.com
Copyright © 2008 www.alqodhat.com - All rights reserved


الصور | المقالات | البطاقات | الجوال | الأخبار | الفيديو | الصوتيات | المنتديات | الرئيسية